أرشيف الأخبار

المؤسسة تدعم برامج تدريبية للإعلاميين


لسنوات عديدة، تشكل البرامج التدريبية للإعلاميين عنصرا هاما من الأنشطة التثقيفية لمؤسسة فريدريش ناومان من اجل الحرية في مشروع مصر. في الفترة التي تسبق الانتخابات البرلمانية التي ستبدأ في 28 نوفمبر 2011، ترعى المؤسسة سلسلة من الأنشطة التدريبية التي تهدف إلى تعزيز المهارات المهنية للإعلاميين المصريين. هذه البرامج تستهدف إعلاميين من مختلف وسائل الإعلام التي لها اهتمام خاص في المسائل المتعلقة بالانتخابات.

"إن الافتقار إلى التدريب المنهجي والمؤسسي للصحافة هو احد التحديات التي تواجه وسائل الإعلام في هذا البلد" ، كما يقول د. رونالد ميناردوس، المدير الإقليمي لمؤسسة، والذي لديه خلفية مهنية كمحرر بالإذاعة في ألمانيا قبل أن ينضم إلى مؤسسة فريدريش ناومان.

احد العناصر الهامة في إطار الجهود التي تبذلها المؤسسة كان نشر دليل بعنوان "الإعلاميون والانتخابات".

الكتاب الذي يتكون من 300 صفحة تم نشره بالتعاون مع مؤسسة الأهرام الشهيرة، ويهدف الى شرح أحكام قانون الصحافة والنظام الانتخابي بعبارات واضحة وبسيطة. وقد تم طبع 2000 نسخة من الكتاب وتوزع على جميع المشاركين في الدورات التدريبية التي ترعاها المؤسسة.

"هذا الكتاب هو دليل للصحفيين والإعلاميين من اجل تغطية إعلامية عادلة ودقيقة ومتوازنة للانتخابات"، هذا ما قالته د. هويدا مصطفى، من مؤسسة الأهرام، والتي قامت بتحرير الدليل.

كما تتعاون المؤسسة، بشكل منتظم، مع كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة في برامج تدريبية للصحفيين.

في منتصف أكتوبر، شارك أكثر من 50 من شباب الصحفيين في ورشة عمل لمدة ثلاثة أيام بعنوان "دور وسائل الإعلام في مراقبة الانتخابات البرلمانية" والتي عقدت بالحرم الجامعي.


منذ سنوات عديدة، يعتبر اتحاد الإذاعة والتليفزيون المصري أهم شريك للمؤسسة في مجال الإعلام. بعد مناقشات مع الإدارة الجديدة للإذاعة الحكومية، شاركت المؤسسة في رعاية سلسلة من ورش العمل التي استقطبت مذيعين ومخرجين من قطاعات التلفزيون والإذاعة باتحاد الإذاعة والتليفزيون من جميع أنحاء البلاد. ضمت ورش العمل خبراء في قانون الانتخابات ومدربين في مجال الإعلام.


"لهذه الدورات التدريبية أهمية كبيرة في فترة تحول وسائل الإعلام المصرية بعد الثورة لتصبح وسائل خدمة عامة حرة وديمقراطية"، هذا ما صرح به السيد / إسماعيل الششتاوي، رئيس قطاع الإذاعة باتحاد الإذاعة والتليفزيون وصديق المؤسسة منذ أكثر من عشرين عاما.

في الماضي القريب، نظمت مؤسسة فريدريش ناومان أيضا أنشطة تدريبية مختلفة بالتعاون مع صحفيين شعبيين ومدونين. هذه المشاركة مع شركاء جدد والجماهير بشأن وسائل الإعلام الاجتماعية الجديدة لا يتعارض مع شراكتنا مع أصدقائنا في المؤسسات الإعلامية، ويقول المدير الإقليمي د. رونالد ميناردوس: "بالنسبة لنا، التعاون مع الصحافيين في وسائل الإعلام التقليدية هو ركيزة لعملنا في مشروع مصر".

يمكنك تحميل الدليل من العنوان التالي : http://scr.bi/vc0PGe

 
FNF Social media Connections صفحة المؤسسة على فايس بوك المؤسسة على تويتر خدمة التغذية الإخبارية المختصرة مطبوعات المؤسسة على سكريبد المؤسسة على على فليكر المؤسسة على يوتيوب
القائمة الرئيسية
 
www.fnst-egypt.org: مؤسسة فريدريش ناومن..من أجل الحرية - مصر