أرشيف الأخبار

السفير الألماني يلتقي بخريجي الدورات التدريبية بألمانيا، ويثني علي الشراكة المصرية الألمانية

سفير ألمانيا السيد / بيرند اربل مع الخريجين المصريين للدورات التدريبية بألمانيا

عبر سنوات، شارك العشرات من القيادات الشبابية المصرية في البرامج التدريبية بمؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية وذلك بالأكاديمية الدولية للقيادة بمدينة جومسباخ بألمانيا. وفي محاولة لتجديد الروابط مع هؤلاء الأفراد ولتقوية شبكة المؤسسة، نظم المكتب الإقليمي لمؤسسة فريدريش ناومان عشاءا القي فيه سفير ألمانيا السيد / بيرند اربل المحاضرة الرئيسية وذلك بالزمالك في 15 ديسمبر 2008. وفي محاضرته التي استمع لها 50 فردا بإنصات، تحدث السفير الألماني بإيقاع عن بعثته الدبلوماسية وعن العلاقات الثنائية قائلا: "لا يوجد كثير من دول العالم التي لنا معها مثل هذه العلاقات المتميزة." وأكد السفير علي أهمية مصر الإستراتيجية فاسماها "أهم شريك بعملية السلام" وأردف قائلا: "لا يمكن لإنسان إن يتصور التوصل إلي حل للنزاع دون مساعدة مصر."

كما استعرض مبعوث ألمانيا العلاقات الاقتصادية والثقافية بين البلدين. فقال "منذ 2004 تضاعفت الاستثمارات المباشرة الأجنبية في مصر وكانت ألمانيا جزء من هذه الحركة." ووفقا لما أورده الدبلوماسي الألماني تأتي الطاقة المتجددة والتدريب المهني علي قمة أولويات التعاون التنموي بين برلين والقاهرة. أبرز اربل أهمية التعاون الثقافي: "هذه أهم وسيلة من وسائل تكوين الصداقات بين الدول."

التقط هذا الخط المدير الإقليمي للمؤسسة د. رونالد ميناردوس، الذي أشار في تعليقاته الختامية إلي كون الهدف الأساسي للمؤسسة يتمثل في تعزيز الليبرالية، كما أنها تسعي دائما إلي تنمية الشراكة بين ألمانيا والدولة المضيفة مصر.


خريجي الدورات التدريبية بألمانيا وهم يصغون بإهتمام أثناء الإجتماع
يمكنكم الاطلاع علي برنامج الأكاديمية الدولية للقيادة لعام 2009 وأيضاً تقارير المشاركين المصريين.
 
 
القائمة الرئيسية
 
www.fnst-egypt.org: مؤسسة فريدريش ناومن..من أجل الحرية - مصر