الدورات التدريبية


تقارير المشاركين المصريين في دورات الأكاديمية الدولية للقيادة 

 

الملكية والحرية

اسـم المشارك :       در. أشرف شتا
تاريخ الـدورة :         19 - 25 أكتوبر 2008

التقـريـر:

كان من دواعي سروري حضور برنامج الأكاديمية الدولية للقيادة حول حقوق الملكية في أكتوبر 2008؛ حيث كان المحتوي الضخم الذي تلقيته أثناء الدورة قيما للغاية. كان فهم المدارس الفكرية المختلفة شديد الأهمية. خبرات أكثر من عشرين مشارك من دول مختلفة أثبتت أن هناك الكثير من الأمور المشتركة بيننا، خاصة في الدول الأقل نموا. فكان هناك بعض المعلومات عن الرأي الليبرالي حول حقوق الملكية، وكان هناك أيضا بعض المجالات غير المألوفة بالنسبة لي، مثل الأمور ا لمتعلقة بالجمارك في الدول، والصناعات اليدوية والتي كانت الي حد بعيد موضوع صعب وأيضا جديد خصوصا لدولة مثل مصر. أيضا القاعدة الفلسفية للبعد الأخلاقي الخاص بحقوق الملكية كان جديدا بالنسبة لي.

المنهجية التي أديرت بها الدورة كانت فعالة ومؤثرة بالإضافة لتقسيم المشاركين إلي مجموعات تمثل أراء مختلفة ومتضاربة في بعض الأوقات، كان تدريبا رائعا، وبصورة خاصة حينما تمثل رأيا أنت تعارضه. هذه الخبرة أثرت مهاراتي ومعتقداتي الليبرالية، وفكرة تحدي الأفكار مسبقا حتى ولو كانت فكرتك، فهي تتفق مع المبادئ والنموذج العقلي لليبرالي الحقيقي، أيضا وجود ميسر ومفكر حقيقي مثل شتيفن ميلنيك كانت قيمة حقيقة مضافة خصوصا ومع تقبله للآراء المختلفة ومهاراته الجدلية.

لقد شاركت بعرض المشكلات التي ألاحظها في بلدي نتيجة سوء استخدام حقوق الملكية، وواحدة من المشكلات الحرجة هي المساحات العشوائية التي يشغلها واضعي اليد. هذه المشكلة نتاج لأشياء عديدة، ومن أهم الأسباب الرئيسية هي الثقافة السائدة وغياب سيادة القانون. كان من الطريف أن أجد دول أمريكا الجنوبية تعاني من نفس المشكلة.

المشكلات المتعلقة بحقوق الملكية الفكرية كانت من أهم الموضوعات بالنسبة لي، وكنت قادرا علي تحدي نموذجي القائم، من خلال فهم وجهات نظر مختلفة تعتبر موضوع حقوق الملكية الفكرية احد الأعمدة لتأسيس دولة متقدمة والتي تثري الابتكار والإبداع بالإضافة إلي التجارة الحرة. كان واضحا بالنسبة لي أن هذا المبدأ لا يتم التعامل معه بالأسلوب المناسب الذي يستحقه في مصر.

كانت توصيات كل المشاركين في نهاية الدورة مهمة للغاية. عرض مدارس فكرية أخري خاصة بحقوق الملكية (اشتراكيين، شيوعيين....وغيرها)، يمكن بالتأكيد إثراء الموقف الليبرالي في النقاشات المستقبلية والانخراط السياسي.

تطوير مشروع للتعزيز والتوعية بالموضوعات الليبرالية في المجتمع المصري من خلال جمعية الأعمال سوف يكون مشروعي القادم مع الجمعية المصرية لشباب الأعمال لعام 2009 عند موافقة مجلس الإدارة. في الختام اكرر امتناني لمنحي هذه الفرصة للمشاركة في مثل هذه الدورة التدريبية المحفزة للذهن والمفيدة.

 
 
القائمة الرئيسية
 
 
www.fnst-egypt.org: مؤسسة فريدريش ناومن..من أجل الحرية - مصر