الدورات التدريبية


تقارير المشاركين المصريين في دورات الأكاديمية الدولية للقيادة 

 

تقرير حول ندوة إدارة التغييرات في السياسة والمجتمع المدني 

اسـم المشارك :     أميرة حسين
تاريخ الـدورة :        من 17 إلى 24 نوفمبر 2013

التقـريـر:

إدارة التغييرات في السياسة والمجتمع المدني هي ندوة نظمتها مؤسسة فريدريش ناومان من اجل الحرية في الفترة من 17 إلى 24 نوفمبر 2013، في الأكاديمية الدولية للقيادة في جومارسباخ، ألمانيا.

كانت الندوة التي عقدت على مدار سبعة أيام مفيدة للغاية ومثيرة للاهتمام، أبرزت موضوعات مختلفة مثل وجهات النظر والسمات والإدراك البشري للتغيير وعوامل التغيير في السياسة والأبعاد السياسية للتغيير. كما سلطت الضوء على منحنى التغيير وعلى التواصل الناجح في إدارة التغيير.

كانت الندوة فرصة عظيمة بالنسبة لي كناشطة مصرية للتقابل مع سياسيين شباب من أماكن مختلفة ولمناقشة وتحليل الوضع في مصر.كانت ايضا فرصة عظيمة لي ولزميلي محمد فريد لنشرح للمشاركين الأخرين الوضع الحقيقي في مصر وإطار مظاهرات 30 يونيو التي أسقطت الرئيس محمد مرسي. كانت مناقشتنا مع أصدقائنا من بلدان افريقية مثل مالي والسنغال وساحل العاج الأكثر متعة وإفادة حيث تمكنا من تغيير وجهة نظرهم عن ان الذي حدث في مصر لم يكن انقلابا. كانت مناقشتنا مع صديقنا من أوروبا الشرقية ثمينة جدا – لأننا تعلمنا الكثير عن ثورتهم وعن الفترة الانتقالية.

خلال هذه الندوة كانت مصر مثالا حيا ودراسة حالة جيدة للتغيير السياسي، وخاصة في سياق محاضرة "معارضة أو اختطاف التغيير: فيتو اللاعبين والخاطفين في التحولات السياسية" وكيف أدى فشل إدارة التغيير السياسي إلى اختطافه من قبل مجموعات أخرى، الذين استبعدوا المحاربين الحقيقيين من أجل الحرية، وسيطروا على الوضع. بالإضافة إلى ذلك، دعيت لتقديم عرض قصير حول دور وسائل الإعلام الاجتماعية في الثورة المصرية في المساء مخصص لمناقشة " كيفية استخدام وسائل الإعلام الجديدة لإحداث تغييرات سياسية ناجحة". بعد العرض شاركنا في مناقشات مثمرة مع الطلاب الألمان الذين حضروا المحاضرة. واحدة من أفضل العروض في رأيي كانت للدكتورة انيس سولدفيتش عن "ألمانيا الشرقية بعد 1989: تغيير المجتمع والصراعات المحتملة". كان ملهماً ان ترى كيف ان الإدارة الجيدة للتغيير والتخطيط قد تؤدي إلى تجارب إيجابية بغض النظر عن جميع الصراعات المحتملة.

في المشروع النهائي عملت مع زملائي على قضية "التعليم للحد من البطالة ." وهذه كانت أيضا فرصة جيدة للعمل على مشروع للتعليم – لأنه ذات صلة وفائدة كبيرة لعملي كمدير برنامج التعليم في منظمة كير الدولية.

على مستوى الترتيبات اللوجستية، كان كل شيء جيد. كانت الإقامة في الأكاديمية مريحة جدا. وجميع الموظفين كانوا متعاونين. على مستوى الميسرين، كان كل من الدكتور فراير والسيدة / هيجمان رائعين. اعتقد ان القلق الوحيد كان بسبب قصر مدة الندوة مقارنة بالمادة العلمية التي يجب تغطيتها. اقترح إطالة المدة خاصة ان مثل هذه الموضوعات تحتاج الكثير من المناقشات ولأنها فرصة مهمة لتبادل الخبرات بين المشاركين.

أخيرا، أود أن أشكر مؤسسة فريدريش ناومان من اجل الحرية على تنظيم مثل هذه الندوة الهامة، و أن أشكر مؤسسة فريدريش ناومان مصر لإتاحة الفرصة لي للمشاركة.

 
 
القائمة الرئيسية
 
 
www.fnst-egypt.org: مؤسسة فريدريش ناومن..من أجل الحرية - مصر